ما الذي يجعل بروسبان الخيار الأمثل لتخفيف السعال؟

على مدار الأسبوع الماضي، قمنا بمشاركة عدة مقالات توضح ثلاث خواص لبروسبان التي تجعل منه الخيار الأفضل لتخفيف السعال لجميع أفراد الأسرة.

لنسترجع معلوماتنا: عندما تصاب بالمرض، يزداد إنتاج البلغم في جسمك ويصبح أكثر سماكة ولزوجة. تصبح الشعب الهوائية في الرئتين أكثر ضيقاً بسبب تجمع البلغم وتراكمه. خلال فترة الإصابة بالمرض إلى مرحلة التماثل للشفاء، تصاب المجاري التنفسية بالالتهاب والتحسس وتزداد ضيقاً. وبالتالي، يصبح من الصعب إدخال وإخراج الهواء من الرئتين مما يسبب ضيق وصعوبة التنفس عند بعض الحالات. و لأن التخلص من البلغم الزائد مهم لتفادي تفاقم العدوى والالتهابات ولاستعادة التنفس المنتعش، يصاب الجسم بالسعال الرطب الذي يتخلص من البلغم الزائد المتراكم في الرئتين والصدر. يعمل بروسبان على تعزيز رد الفعل الطبيعي للجسم والذي يساعد في تخفيف السعال بشكل أفضل.

إن بروسبان يعمل على تمييع البلغم الزائد، وتوسيع القصبات الهوائية في الرئتين، وتخفيف الالتهاب. هذه الآثار الثلاثة لبروسبان تعمل في تخفيف السعال والمساعدة على التنفس بشكل أفضل.

بروسبان مع ضمانة رباعي المفعول

  • null

    يذيب البلغم

  • null

    يوسع القصبات الهوائية

  • null

    يخفف الالتهاب

  • null

    يخفف السعال

بروسبان الخيار الآمن والفعال والمناسب لجميع الأعمار، حيث أثبتت العديد من الأبحاث والدراسات السريرية التي ضمت عشرات الآلاف من المرضى أن بروسبان فعال ومناسب وآمن لمعالجة حالات السعال الحاد والمزمن الناتج عن الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات والتفاصيل عن بروسبان وآلية عمله من خلال موقعنا الإلكتروني.

شكراً لقراءة مقالتنا، نتمنى لك يوماً خالياً من السعال!

No results found

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

القائمة