أمراض الرئة المرتبطة بالعمل

تعتمد أمراض الرئة المرتبطة بالعمل على طبيعة مكان العمل وموقعه والبيئة المحيطة به.

إذا كنت تعاني من أعراض مستمرة مثل السعال والصفير وضيق التنفس، فمن المحتمل أنك تعاني من الأعراض الشائعة لأمراض الرئة المرتبطة بنوع العمل الذي تقوم به. يمكن أن تزيد خطورة الإصابة بالمشاكل التنفسية وأمراض الرئة عند العمل بوظائف تتطلب التعرض لفترة طويلة للمهيجات التنفسية. هذه الآثار قد تظهر أو لا تظهر على الفور، ولكنها قد تستمر حتى بعد فترة طويلة من عدم التعرض لهذه المهيجات.

على سبيل المثال، إن العمل في مصنع أو كراج أو العمل في السباكة قد يعرض العامل للأبخرة والمواد الكيميائية و الغبار والمواد الخطرة. علاوة على ذلك، فإن الهواء الصادر عن المصانع والمداخن والعوادم والحرائق والتعدين والبناء والزراعة قد يؤدي إلى مشاكل أو أمراض في الرئة، و هذه الأمراض يمكن أن تستمر مدى الحياة في حال لم يتم معالجتها.

ما الذي يسبب أمراض الرئة المرتبطة بالعمل؟

 

في معظم الحالات، تنعدم أو لا تطبق قوانين وإجراءات السلامة الكافية للمحافظة على أمان مكان العمل و سلامة العمال مما يزيد خطر الإصابة بأمراض الرئة. وهذا الأمر لا يقتصر على العمل في المصانع فقط، فإن مستوى التعرض للمواد الضارة مرتفع في بيئات العمل غير الصناعية أيضاً، مثل المدارس والمستشفيات. أي شخص يعمل خارج منزله تقريبًا، قد يكون معرضاً لخطر الإصابة بإحدى أمراض الرئة المرتبطة بالعمل. وهذا الأمر لا يقتصر على العمل في المصانع فقط، فإن مستوى التعرض للمواد الضارة مرتفع في بيئات العمل غير الصناعية أيضاً، مثل المدارس والمستشفيات. أي شخص يعمل خارج منزله تقريبًا، قد يكون معرضاً لخطر الإصابة بإحدى أمراض الرئة المرتبطة بالعمل.

ما هي الأنواع الشائعة من أمراض الرئة المرتبطة بالعمل

 

  1. الربو
  2. مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)
  3. أمراض الرئة الخلالية أو الليفية
  4. التهاب فرط التحسس الرئوي
  5. سرطان الرئة
  6. التهابات الرئة
  7. انسداد مجرى الهواء

كيف يمكنك معرفة ما إذا كنت تعاني من مرض الرئة المرتبط بالعمل؟

 

من الممكن أن يكون لديك مرض رئوي مرتبط بالعمل إذا تم تشخيصك سابقًا بأمراض الرئة مثل الربو، أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، أو مرض الرئة الخلالي أو سرطان الرئة، أو إذا كنت تعاني من أعراض متكررة مثل السعال أو الصفير أو ضيق في التنفس أثناء العمل.

يمكن اتخاذ عدد من الإجراءات الوقائية للوقاية من أمراض الرئة في مكان العمل. إن أول وأهم خطوة للعلاج هو الحد من نسبة التعرض للمواد السامة والخطرة التي قد تسبب المرض أو تزيد من سوء الحالة.

تشمل الخطوات الاخرى:

  • null

    التأكد من أن أنظمة التهوية تقلل من الأبخرة و تقدم الهواء النظيف

  • null

    استبدال المواد الخطرة بمواد أكثر أمانًا قدر الإمكان

  • null

    ارتداء أقنعة واقية كلما كان هناك خطر التعرض للمواد الكيميائية الضارة

  • null

    تجنب التدخين مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض الرئة المرتبطة بالعمل

  • null

    ارتداء الملابس والأجهزة الواقية أثناء العمل

  • null

    التثقيف حول أمراض الرئة

  • null

    تقييم مكان العمل من قبل خبير الصحة المهنية

  • null

    اتباع معايير ولوائح السلامة المناسبة من قبل أرباب العمل لحماية عمالهم

علاج أمراض الرئة المرتبطة بالعمل:

يعتمد العلاج دائمًا على نوع وشدة مرض الرئة. استشر الطبيب للحصول على التشخيص والعلاج المناسبين. في معظم الحالات، يقوم الطبيب بتقديم النصائح لمنع التعرض لمزيد من مسببات الحساسية بالإضافة إلى معالجة الأعراض لمنع تأذي الرئة بشكل أكبر، وينصح كذلك باتباع نمط حياة صحي للمحافظة على صحة ونشاط المريض.

ملاحظة:
قم بزيارة الطبيب عند بداية ظهور الأعراض. يمكن تخفيف بعض الأعراض ، مثل السعال الرطب والبلغم الزائد، والتهاب الشعب الهوائية باستخدام بروسبان شراب السعال العشبي الذي يخفف السعال، ويذيب البلغم، ويخفف الالتهاب، ويساعد على التنفس بشكل أفضل.

يتمنى لكم بروسبان دوام الصحة والعافية.

No results found

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

تعتمد أمراض الرئة المرتبطة بالعمل على طبيعة مكان العمل وموقعه والبيئة المحيطة به.

إذا كنت تعاني من أعراض مستمرة مثل السعال والصفير وضيق التنفس، فمن المحتمل أنك تعاني من الأعراض الشائعة لأمراض الرئة المرتبطة بنوع العمل الذي تقوم به. يمكن أن تزيد خطورة الإصابة بالمشاكل التنفسية وأمراض الرئة عند العمل بوظائف تتطلب التعرض لفترة طويلة للمهيجات التنفسية. هذه الآثار قد تظهر أو لا تظهر على الفور، ولكنها قد تستمر حتى بعد فترة طويلة من عدم التعرض لهذه المهيجات.

على سبيل المثال، إن العمل في مصنع أو كراج أو العمل في السباكة قد يعرض العامل للأبخرة والمواد الكيميائية و الغبار والمواد الخطرة. علاوة على ذلك، فإن الهواء الصادر عن المصانع والمداخن والعوادم والحرائق والتعدين والبناء والزراعة قد يؤدي إلى مشاكل أو أمراض في الرئة، و هذه الأمراض يمكن أن تستمر مدى الحياة في حال لم يتم معالجتها.

ما الذي يسبب أمراض الرئة المرتبطة بالعمل؟

 

في معظم الحالات، تنعدم أو لا تطبق قوانين وإجراءات السلامة الكافية للمحافظة على أمان مكان العمل و سلامة العمال مما يزيد خطر الإصابة بأمراض الرئة. وهذا الأمر لا يقتصر على العمل في المصانع فقط، فإن مستوى التعرض للمواد الضارة مرتفع في بيئات العمل غير الصناعية أيضاً، مثل المدارس والمستشفيات. أي شخص يعمل خارج منزله تقريبًا، قد يكون معرضاً لخطر الإصابة بإحدى أمراض الرئة المرتبطة بالعمل. وهذا الأمر لا يقتصر على العمل في المصانع فقط، فإن مستوى التعرض للمواد الضارة مرتفع في بيئات العمل غير الصناعية أيضاً، مثل المدارس والمستشفيات. أي شخص يعمل خارج منزله تقريبًا، قد يكون معرضاً لخطر الإصابة بإحدى أمراض الرئة المرتبطة بالعمل.

ما هي الأنواع الشائعة من أمراض الرئة المرتبطة بالعمل

 

  1. الربو
  2. مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)
  3. أمراض الرئة الخلالية أو الليفية
  4. التهاب فرط التحسس الرئوي
  5. سرطان الرئة
  6. التهابات الرئة
  7. انسداد مجرى الهواء

كيف يمكنك معرفة ما إذا كنت تعاني من مرض الرئة المرتبط بالعمل؟

 

من الممكن أن يكون لديك مرض رئوي مرتبط بالعمل إذا تم تشخيصك سابقًا بأمراض الرئة مثل الربو، أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، أو مرض الرئة الخلالي أو سرطان الرئة، أو إذا كنت تعاني من أعراض متكررة مثل السعال أو الصفير أو ضيق في التنفس أثناء العمل.

يمكن اتخاذ عدد من الإجراءات الوقائية للوقاية من أمراض الرئة في مكان العمل. إن أول وأهم خطوة للعلاج هو الحد من نسبة التعرض للمواد السامة والخطرة التي قد تسبب المرض أو تزيد من سوء الحالة.

تشمل الخطوات الاخرى:

  • null

    التأكد من أن أنظمة التهوية تقلل من الأبخرة و تقدم الهواء النظيف

  • null

    استبدال المواد الخطرة بمواد أكثر أمانًا قدر الإمكان

  • null

    ارتداء أقنعة واقية كلما كان هناك خطر التعرض للمواد الكيميائية الضارة

  • null

    تجنب التدخين مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض الرئة المرتبطة بالعمل

  • null

    ارتداء الملابس والأجهزة الواقية أثناء العمل

  • null

    التثقيف حول أمراض الرئة

  • null

    تقييم مكان العمل من قبل خبير الصحة المهنية

  • null

    اتباع معايير ولوائح السلامة المناسبة من قبل أرباب العمل لحماية عمالهم

علاج أمراض الرئة المرتبطة بالعمل:

يعتمد العلاج دائمًا على نوع وشدة مرض الرئة. استشر الطبيب للحصول على التشخيص والعلاج المناسبين. في معظم الحالات، يقوم الطبيب بتقديم النصائح لمنع التعرض لمزيد من مسببات الحساسية بالإضافة إلى معالجة الأعراض لمنع تأذي الرئة بشكل أكبر، وينصح كذلك باتباع نمط حياة صحي للمحافظة على صحة ونشاط المريض.

ملاحظة:
قم بزيارة الطبيب عند بداية ظهور الأعراض. يمكن تخفيف بعض الأعراض ، مثل السعال الرطب والبلغم الزائد، والتهاب الشعب الهوائية باستخدام بروسبان شراب السعال العشبي الذي يخفف السعال، ويذيب البلغم، ويخفف الالتهاب، ويساعد على التنفس بشكل أفضل.

يتمنى لكم بروسبان دوام الصحة والعافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

القائمة